منتديات ونزة للتربية و التعليم

عزيزي المتصفح حللت أهلا ونزلت سهلا ، إن كنت عضوا فتفضل بالدخول الى منتداك وإن كنت زائرا فمرحبا بك .
سجل نفسك لتظهر لك كل الروابط الخاصة بأعضاء المنتدى
مع أطيب التمنيات بالاستفادة والإفادة
إدارة المنتدى
منتديات ونزة للتربية و التعليم

الى كل المربين والطلاب الراغبين في الإبداع التربوي

 

Google
 
مرحبا بكم في منتديات ونزة التربوية

المواضيع الأخيرة

» التدرج السنوي في التعليم الابتدائي
الجمعة 2 ديسمبر - 8:01 من طرف sandos

» هوّارةُ البَربـرُ البَرانِـسُ:07
الأربعاء 23 نوفمبر - 7:25 من طرف Brahim Mosbah

» هوّارةُ البَربـرُ البَرانِـسُ:06
الأربعاء 23 نوفمبر - 7:24 من طرف Brahim Mosbah

» هوّارةُ البَربـرُ البَرانِـسُ:05
الأربعاء 23 نوفمبر - 7:18 من طرف Brahim Mosbah

» هوّارةُ البَربـرُ البَرانِـسُ:04
الأربعاء 23 نوفمبر - 7:15 من طرف Brahim Mosbah

» هوّارةُ البَربـرُ البَرانِـسُ:03
الأربعاء 23 نوفمبر - 7:13 من طرف Brahim Mosbah

» هوّارةُ البَربـرُ البَرانِـسُ:02
الأربعاء 23 نوفمبر - 6:55 من طرف Brahim Mosbah

» هوّارةُ البَربـرُ البَرانِـسُ:01
الأربعاء 23 نوفمبر - 6:53 من طرف Brahim Mosbah

» توماس اديسون واختراعاته
الإثنين 31 أكتوبر - 0:05 من طرف محمد

مدى فاعلية الزنجبيل في علاج مرضى البروستاتا

الإثنين 16 مارس - 1:37 من طرف Brahim Mosbah

باحث فلسطيني يكتشف مدى فاعلية الزنجبيل في علاج مرضى البروستاتا
قال " الباحث الفلسطيني" الطبيب سعيد محمد قويدر انه توصل إلى نتيجة علمية تعتبر رافعة للطب البديل حيث أكد قدرة وفعالية جذور الزنجبيل في علاج مرضى …


[ قراءة كاملة ]

سجون الدنيا

شاطر
avatar
mahfouf
مشرف عام
مشرف عام

ذكر
عدد الرسائل : 41
العمر : 49
تاريخ التسجيل : 04/03/2009

سجون الدنيا

مُساهمة من طرف mahfouf في الإثنين 25 مايو - 0:30



أولا: سجن السلطة:
وهو الذي يتألف من الجدران المغلقة التي يحبس فيها من يحكم عليه
قضاء السلطة الحاكمة بالسجن وفقاً لقانونها الذي تعمل به.
ثانياً: سجن الشعور:
وهو عبارة عن الاحساسات المزعجة التي تنتاب ذوي الشعور فترات قد تطول وقد تقصر,
وتكون درجة ازعاجها حسب قوة تفاعل صاحبها معها, وتتحول في احيان كثيرة الى سجون
مع الاعمال الشاقة قد تؤدي باصحابها الى الانتحار, ومن ابرز هذه الاحاسيس :
الحسد, الغيرة ,الكآبة ,الغرور ,القلق ,الخوف , الانتظار.
ثالثا: سجن الضمير:
وهو عبارة عن يقظة الوجدان عند صحوته وشعور صاحبه بفداحة
الظلم الذي ارتكبه بحق الاخرين, حيث تتحول هذه اليقظة الى مرارة تتفاوت درجات مرارتها
حسب مقدار هذه الصحوة , ولايكاد يسلم انسان من الوقوع في هذا السجن ما دام
الضمير موجودا عند كل عاقل حتى الذين نسميهم عديمي الضمير, فهم يشعرون بوخزه في بواطنهم ,وان كانوا لا يصرحون بذلك. وعذاب الضمير كما يقال هو اشد عذابات الدنيا لانه خفي
ومباشر من الاعماق.
رابعاً: سجن الكفر بالله:
وهو عبارة عن سجن العصاب الاليم الذي يقع فيه كل انسان يدوس فطرته ويتجاهلها
وهي فطرة الايمان بوجود الخالق العظيم وضرورة عبادته وطاعته, ويتحول الاحساس
بتجاهله والكفر به وعدم الاستعداد ليوم الحساب الذي يجازي فيه عباده على افعالهم
الى كابوس رهيب خانق يلوع نفوس الكفار.
خامساً: سجن الطاعة والقيم
الكريمة
:

وهو عبارة عن سجن الحدود التي يحدد بها الانسان الملتزم الفاضل نفسه بها ليصونها
من الوقوع في المعاصي والامور القبيحة,ويبعدها عن الاثام والسجايا والخصال السيئة,
وهذا التحفظ مع وجود النفس الامارة والشهوات يحتاج الى ان يقيد الشخص نفسه
بقيود الصبر على الطاعة والفضيلة, والمصابرة في الممانعة , والصراع ضد الميول والرغبات.
سادساً: سجن الهوى:
وهوعبارة عن استعباد الشهوات وحب الدنيا لصاحبها وجعله يدور في حلقتها المفرغة
التي لاتنتهي ما دام اسيرا لها, وهو بعبارة اخرى سجن الشيطان الذي يستحوذ على
تابعه ويضعه في اغلال التبعية العمياء له.
سابعا: سجن المسؤولية:
وهو عبارة عن الالتزام الصارم لدى صاحب المسؤولية في ان يقوم
باداء ما عليه حسب المرسوم وبكل صدق وامانة.
ثامناّ: سجن الطمع:
وهو عبارة عن حالة الشره الزائد الى جمع اكبر قدر ممكن من المال والثروة
ومن سفاسف الدنيا وزخارفها, حيث تتحول حياة صاحب هذه الحالة الى طامورة مظلمة مشحونة
بالهوى الدنيوي الجامح الذي لايسمح لها ان تستقر لحظة واحدة.
تاسعا: سجن البخل:
وهو عبارة عن الاحساس الاسود الذي ينغلق بصاحبه عن
العطاء والاحسان الى الاخرين بما من الله به عليه,
ولايستثني حتى نفسه من الوقوع في دائرة ذلك الانغلاق
الذي يجعله يعيش بؤس الدنيا وحرمانها وهو يمتلك المليارات.
عاشرا: سجن الروتين:
وهو عبارة عن التزام حالة معينة من النمطية في العمل بل حتى في ممارسة الحياة داخل البيت
بدون تجدد أو تلون أو تغيير في الشكلية والمظاهر التي يعمل الفرد أو يعيش فيها.
حادي عشر: سجن الموضة والموديل:
وهو عبارة عن الالتزام الذميم بابتكارات غزاة العقول والثقافة والاذواق بما تطلع به اهواؤهم ورغباتهم.
ثاني عشر: سجن البلاء:
وهو سجن اللطف الالهي لعباده الذين يحبهم, وينعم عليهم ويريد ان يطهر قلوبهم وصحائفهم
بما يبتليهم من أنواع البلاءات والمحن والالام: (اذا احب الله عبدا ابتلاه) ويمكن تسمية
هذا السجن بسجن الدنيا حسب الرواية المشهورة : (الدنيا سجن المؤمن.)


avatar
معلم قديم
عضو ثمين
عضو ثمين

ذكر
عدد الرسائل : 42
العمر : 67
تاريخ التسجيل : 04/03/2009

رد: سجون الدنيا

مُساهمة من طرف معلم قديم في الإثنين 25 مايو - 1:40

بارك الله فيك وفي من علمك
بلغتنا (يعطيك الصحة والعافية يا سي محفوف

    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 19 نوفمبر - 11:31